27‏/03‏/2015

الله السلام ..

السلام على أنفسنا حين تخلق سلامًا يلف أيامنا بدفء .
السلام عليها حين تبعث الطمأنينة والراحة والأمل معلنةً الاقتراب من الهدف، والوصول إلى الغاية.
السلام على اللحظات التي تعيش فينا أكثر من غيرها، فتخطّ ابتسامةً يفرح منها القدر .
أؤمن أن السلام الداخليّ أهم صفة قد تميزنا كمرتاحين ، ومطمئنين، وأنه السبب الرئيس لمداعبتنا المواقف حتى القاسية منها، هذا السلام يجعلنا نتنفس الحياةَ فنستعيد التناغم والتجانس في حياتنا وننعم به مترجمًا بابتسامة دائمة .
هذا السلام ، يمحق القلق والخوف من المجهول، يجمّل الناس،  وتحرم على نفسك إدانتهم، يحمينا من الوساوس، يقلل النزاعات التي قد كانت تحدث بسبب نزاعك ونفسك، تجعلك تسلك طريق النور، فالظلام لا يطرد الظلام. النور وحده هو القادر على ذلك "..
وأي نورٍ أعظم وأقدر على انتشالنا من الظلام من الله النور ، الله الواحد الأحد، السلام ..



صالون نون الأدبي

هذا كان حوار الجلسة الراقية التي شاركت فيها كضيفة في صالون نون الأدبي للمرة الثانية . كان لقاء ممتعًا ومثمرًا وتناولنا فيه عددًا من المح...