12‏/05‏/2012

سأصلي



(1)
لن أقوم بشيء بعد هذه الليلة، سأهجر كثيرًا من الحياة، وكذلك جزءًا كبيرًا من الأمل.
سأضرب عن الحب والأصدقاء، لن أخلو مع القمر ، ولن أحادث نفسي كما كنت مع رائحة اللوز.
لن أحلم بالغد كثيرًا، ربما سأحلم بما بعده، ودميتي التي أخفيتها عن الجميع ستعود تحتضنني وأحتضنها.
لن أرقص ولن أغني، ولن ألهو ولن ألعب،سأحزن وسأحرق قلبي، أجل سأكره قلبي وكذلك الكتب، لن أسمع الموسيقى، لكني سأصلي وسأدعو.
(2)
سأكره الجميع، لن أحسن النية، كفى نفسي ما حل بها منها، سأقاتل لأجل شيء واحد، أو شيئان لا أعرف ما هما، لكني سأقاتل، آه ! بت لا أعرف معنى القتال !، لكني أعرف كيف أصلي .
 سأبكي ثلاث مرات، ثلاثًا فقط، ثم سأرى قليلًا من الخضرة وكثيرًا من السواد، سأغلف الغرفة بأيدي جدي الخشنة عله يعودني الرجولة أو شيئًا منه، وسأعلق جدتي نافذة تذكرني من أنا ومن هي ومن كلنا.ثم سأصلي.
(3)
لن أحبس دموع الروح، لن أسلّم، ولن أكفر، سأحاول تغيير اسمي وكنيتي، سأبتعد عن جنسيتي، سأنسى وطني، وسأخون قريتي، لكني سأصلي.
سأبتعد عن عقلي كثيرًا، ولن أشوه صورته أمام الغباء، لن أحادث أحدًا، ولن أذكر رأيي في أي مكان أو زمان، لن يرق قلبي على اليتيم ولا على المسكين، ولا حتى على العجوز المريض، ولن أساعد الجرحى أو أعتصم مع الأسرى، لكني سأصلي .
سأكذب كثيرًا، ولن اصدق في قول ولا حتى فعل، سأقول ما لم يحدث، وسأحدث بما حدث بل عكسه، سأضرب الخير بيدي ثم أركله برجلي إلى النار، (ههه) هكذا أغير قليلًا من سياسة الحياة !، ثم سأصلي .
(4)
سأضع فجوة للسعادة التي بيني وبينها، الوقت لا يجوز فيه الحب الآن، ولا حتى التفكير بها، ستزداد عقد حاجباي، لن أغلقهما تمامًا ، لكني سأعبس، ولن أبتسم، وسأكون فظًا غليظ القلب ،يكرهني الجميع وأكرهه،ويبصق علي من يراني وأتظاهر عدم رؤيته، ولن يكلمني جاري ولا حتى بائع حارتي،وعامل النظافة سيترك القمامة ثم يعود لأخذها خوفًا من غضب قد أجرحه به إن نظرت إليه بعيناي، لكني سأصلي !
(5)
يا دنيا حنانيكِ !
لستُ هكذا أنا، ولمَ هكذا أنتِ ؟
 قلب وشرايين أنا وأنت لحظات وساعة، أعيش فيكِ وتعيشين فيّ، أنت موطنٌ وأنا مواطن !
عذرًا فلسطين، لست موطنًا، ولست مواطنًا، أنت روح وأنا الجسد، أنت من يسكن فيّ وأنا المسكنُ ، أنت حجارة المقلاع وأنا المقلاعُ.
عقدتني الحياة فلا أظنكِ تعتبين على العاشق ، خانك من كان شريفًا وأصبح الشريف خائن . وها هو يخدعك من كان منافقًا فيخيل لكِ ما يخيّل .
سأبقى لكِ ما كنتُ، عاشقًا ولن أعشق غيرك ملجأً، فلسطين عذرًا على جفاءِ القلب للحياة، لكن القلب سئم الخداع، وتوجع وجعَ الآلاف.
وسأبقى أصلي !

هناك 7 تعليقات:

  1. أديش إنتِ بنت رقيقة، أديش يخرج منك كلمات تبكي الصخر، مريم أثرتِ فيذ كثيرًا !
    "سأكره الجميع، لن أحسن النية، كفى نفسي ما حل بها منها، سأقاتل لأجل شيء واحد، أو شيئان لا أعرف ما هما، لكني سأقاتل، آه ! بت لا أعرف معنى القتال !، لكني أعرف كيف أصلي .
    سأبكي ثلاث مرات، ثلاثًا فقط، ثم سأرى قليلًا من الخضرة وكثيرًا من السواد، سأغلف الغرفة بأيدي جدي الخشنة عله يعودني الرجولة أو شيئًا منه، وسأعلق جدتي نافذة تذكرني من أنا ومن هي ومن كلنا.ثم سأصلي."

    ردحذف
  2. نَعمْ سَأصلي ،
    لَيسَ ضَعفآ ولآ خَوفآ ،
    بَل سَأصلي لِتَعودِي :(
    فإن هُم خآنوكِ ، ،فأنآ لَن أخونَ الوَطنْ لأخونَ الله فيه !

    آلمتِتني ، وأبدعتِ
    دُمتِ حُلوَتي :D

    ردحذف
  3. سأبقَى أصلِي
    كلمآتك نآبعة من قلب صآدق ودآفئ
    كلمآتك البرآقة جعلتني أسرحُ في خيآلهآ
    لَم أَرى أَنثى أو حتّى ذكر يكتب بهذه الطريقةالمتميزة
    بوركتي وبورك قلمك الحنون ♥

    ردحذف
  4. سأشارككِ الصلاة مريم ..

    ردحذف
  5. Girls for Change Program - Gaza / فتيات نحو المستقبل - غزةالأحد, 13 مايو, 2012

    كتير حلوة مدونتك مريم
    بتمنالك التوفيق في حياتك
    كتير مبسوطين فيكي وفي ابداعاتك :)

    ردحذف
  6. بحق هذه رائعتكِ يا مريم
    أين كان هذا الكلام مخبأ يا صاحبة الفكر الوهاج
    سأصلي أنا معكِ في كلِ ماقلت
    هنا لا بد أن أحفظ شيئًا مما كتبته
    عذرًا فلسطين، لست موطنًا، ولست مواطنًا، أنت روح وأنا الجسد، أنت من يسكن فيّ وأنا المسكنُ ، أنت حجارة المقلاع وأنا المقلاعُ.
    عقدتني الحياة فلا أظنكِ تعتبين على العاشق ، خانك من كان شريفًا وأصبح الشريف خائن . وها هو يخدعك من كان منافقًا فيخيل لكِ ما يخيّل .
    سأبقى لكِ ما كنتُ، عاشقًا ولن أعشق غيرك ملجأً، فلسطين عذرًا على جفاءِ القلب للحياة، لكن القلب سئم الخداع، وتوجع وجعَ الآلاف.
    حقًا عذرًا وحنانيكِ يا دنيا
    قلمكِ كل يوم يزداد رونقًا وجمالا

    ردحذف

أدلي برأيك هنآ :)

صالون نون الأدبي

هذا كان حوار الجلسة الراقية التي شاركت فيها كضيفة في صالون نون الأدبي للمرة الثانية . كان لقاء ممتعًا ومثمرًا وتناولنا فيه عددًا من المح...