24‏/12‏/2011

شرودْ || مريم لولو ~


لعلها ستكون آخر التدوينات التي سأكتبها حتى أسبوعين أو ما يزيد بقليل ، دعواتكمْ لاقتراب اختبارات نصف العام .. 
شرودْ ||
على العينِ هلالةٌ سوداءَ ، وعلى الأخرى مثيل لها ، الخد مشتاقٌ للون الورد ومائه ، - الذي كثيرًا ما تلوّن بلونه ، وروى غشاءه الذي يخفي الكثير خلفه – وها هو مجافٍ تماماً ، قاطع الوصلْ ..
وجهٌ مرسومٌ بإحكامٍ ، فاتنًا كان ، شاحبًا صار ..
عينان سوداوان لوزيتان ، تملك رموشًا تنبع من كحلٍ ، و طولها سنونْ .. !
يدٌ تحضنُ كتاباً لمْ تُحرّكْ أوراقه مذ ساعتين ، واليد الأخرى على الخدّ المشتاق تأبى احتضان الكتاب ..
 دماغ متضاربةٌ خلاياه ، وكذا مخيخ فاقدٌ توازنه ، وكلّ شيء يؤول إلى اللاشيء !
جسمٌ لايزالُ في معمعة الدراسة ، ومقعد المدرسة ، وزيّها ، يلحّ على كتبه ، وتلّح هيَ عليه ..
أمام كل هذا ، نافذة مطلةٌ على كثير من الأحلام ، شرودٌ أخذ العقل في جولة فيها ، فلاقى ( مدرسة ، جامعة ، مؤسسة ، مركز ، دين ، علم ، مهنة ، تميز ، أسرة ، أبناء ، بيت سيكون مملكة ، ونهاية ...) .
 تفكير للوهلة الأولى يجعل القلب ينبض بشدة "فرحًا " ، لكنه لا يلبث إلا و ينبض بذات الشدة "خوفًا" ..
كم نحن محتاجون لأن نحلم ، وما أصعبها من أحلام ، -تضارب ، تشويش ، يأس  ، أمل ، ضجر ، ملل ، أمور صعبة ، جللة ، هيّنة ، كبيرة ، صغيرة ، خيالية ، واقعية ...
وتقليل التفكير بالأحلام ، أهونُ على النفس من ركوب محيطاتها أوبحارها ..

هناك 14 تعليقًا:

  1. شرودٌ انتابني لحظة قراءتي لـ شرودك ..
    مريم أحبكِ وأشتاقكِ جدًا

    ردحذف
  2. جميلة هاي التدوينة ..
    كتير راقية وحساسة ، وإنتِ كتير جميلة

    ردحذف
  3. حبيبتي مريوووم
    موفقة يا رب في اختباراتك
    ما بينخاف عليكِ

    ردحذف
  4. الله يوفقك يا حلوة ، كتابتك هاي موفقة جداً ، كلماتك ومعاني وآخر جملة حكمة رائعة ;)

    ردحذف
  5. كم تعاركتُ والكتابَ ، وكمْ مزقتُ وصرخت ، لكنها تبقى أجمل ساعات ، ساعات الشرودْ

    ردحذف
  6. أديش جملك محكمة ومتقنة !
    كتير حلو مريم كتير

    ردحذف
  7. " تفكير للوهلة الأولى يجعل القلب ينبض بشدة "فرحًا " ، لكنه لا يلبث إلا و ينبض بذات الشدة "خوفًا" .."
    صح صح صح 100%

    ردحذف
  8. "وتقليل التفكير بالأحلام ، أهونُ على النفس من ركوب محيطاتها أوبحارها .."
    الجملة هاي رائعة
    وكل النص رائع

    ردحذف
  9. راح اشتاقلك
    جدا ، جدا / وجداً

    ردحذف
  10. عزيزتي ..مَريم..بالفعل ان كتاباتك اكثر من رااآآئعة ..لكأنما كلماتك وصفت حال معظمنا..ووصفت حالي تماما .. اتمنى لك كل الخير والتوفيق دعواتك...~

    ردحذف
  11. البحار الحاذق لايبحر الا لهدف وحتى يصل اليه عليه ان يحدد الطريق
    فان كانت الاحلام محيطات فبََحّار العقل الذي يعرف هدفه ركب سفينة الصبر
    وسار في طريق الجد وتزود بالارادة والامل ليصل وكل ذلك بدون التوكل على الله وتوفيقه محض سراب خداّع فعلى بركة الله (حاليا خوض الامتحانات) 

    ردحذف
  12. اتمنى لك التوفيق عزيزتي ...كنابات رااقية كرقي صاحبتها

    ردحذف
  13. ماشاء الله عنك مريوومة

    ردحذف
  14. http://tarahamo.info

    ردحذف

أدلي برأيك هنآ :)

صالون نون الأدبي

هذا كان حوار الجلسة الراقية التي شاركت فيها كضيفة في صالون نون الأدبي للمرة الثانية . كان لقاء ممتعًا ومثمرًا وتناولنا فيه عددًا من المح...